• English (UK)

مشاريع طلابية تحصد مراكز متقدمة

مشاريع طلابية بجامعة صحار تحصد مراكز متقدمة

في إنجاز علمي جديد يضاف إلى رصيد جامعة صحار، حصل مشروعين من مشاريع التخرج الطلابية على المركزين الثاني والثالث على مستوى السلطنة، وذلك ضمن مشاركة في مسابقة لمشاريع التخرج لمؤسسات التعليم العالي في سلطنة عمان.


حيث حصل مشروع مقارنة وتقييم أنظمة الطاقة الشمسية الكهروضوئية / الحرارية (PV/T) على المركز الثاني حيث عمل على المشروع كل من الطلبة: يحيى بن ناصر السعيدي ، وصالح بن علي محمد بن الفارسي، وخميس بن سعيد بن خميس الصعيدي ، وعلي بن خميس الروشدي ، وصالح بن سيف بن سعيد السديري وهم من كلية الهندسة بتخصص الهندسة الكهربائية والحاسب الالي.

وتتلخص فكرة المشروع حول إمكانية تقسيم تطبيقات الطاقة الشمسية إلى نوعين: أنظمة الطاقة الشمسية الحرارية (T) وأنظمة الطاقة الشمسية الكهروضوئية (PV). من خلال دمج كلا النظامين في نظام واحد ، تتشكل الطاقة الشمسية الحرارية الكهروضوئية (PV / T) ، وهو نظام هجين يحول الطاقة الشمسية إلى كهرباء وحرارة أثناء تشكيل نظام متكامل واحد. مجمعات PV / T (المجمعات الكهروضوئية / الحرارية الهجينة) هي تقنية جديدة تجمع بين المجمعات الكهروضوئية والحرارية الشمسية لإنتاج كل من الحرارة والكهرباء. بدأ الناس البحث عن PV / T في منتصف السبعينيات من القرن الماضي وتطور هذا العلم مع الزمن، في هذه الدراسة تم التركيز على مجمعات PV / T والهدف الرئيسي المتمثل في زيادة كفاءة الطاقة الكهروضوئية. كما يقوم النظام بتمرير المياه عبر أنابيب خاصة يمر من خلالها الماء لتحمل حرارة الألواح الشمسية وتبريدها عند ارتفاع درجات الحرارة، ومن ثم تكون كفاءة إنتاج الطاقة الكهربائية عالية الكفاءة. ايضا يبحث هذا المشروع في آثار الإشعاع الشمسي ودرجة الحرارة على التيار والجهد والطاقة للأنظمة الكهروضوئية / الحرارية المباشرة واللولبية وتدفق الويب، وذلك بهدف زيادة كفاءة الطاقة الكهروضوئية. يستخدم نظام PV / T لتطبيقات التجفيف الشمسي في عمان مثل تجفيف المنتجات العمانية الحيوانية والنباتية كالفلفل والتمر والأسماك وغيره.


أما المشروع الحاصل على المرتبة الثالثة فهو للطالبات: أمل بنت سعيد بن عبدالله آل عبد السلام ، وفاطمة بنت خليفة بن حمود آل عبد السلام ، وأصيلة بنت علي سعيد بن المعمرية ، والعنود بنت حارب بن علي البلوشية وتقوم فكرة المشروع على أن الطاقة ضرورية للنجاح الاقتصادي لأي بلد. بسبب ندرة الوقود الأحفوري وتأثيره السلبي على البيئة ، تزداد الحاجة إلى إمدادات الطاقة المتجددة. الطاقة الشمسية هي واحدة من أسرع مصادر الطاقة المتجددة نموًا وسرعان ما أصبحت بديلاً قابلاً للتطبيق لتوليد الكهرباء. يتم تحويل الطاقة الكهروضوئية إلى طاقة مفيدة بواسطة الخلايا الشمسية. وهناك عوامل بيئية تؤثر على أداء هذه الخلايا منها الغبار ودرجة الحرارة والرياح والرطوبة ... الخ. يهدف هذا المشروع إلى اختبار الأداء الكهربائي للوحدات الكهروضوئية المختلفة ، مع مراعاة تأثير الغبار اليومي المتراكم عليها. كما تم اختبار تأثير نوعين من الغبار الصناعي. التقنيات الكهروضوئية المختبرة هي أحادية البلورية ومتعددة الكريستالات. استخدمت النتائج التجريبية لنمذجة تأثير الغبار باستخدام برنامج MATLAB. لقد وجد أن تكنولوجيا الخلايا الشمسية أحادي البلورية يتأثر بالغبار أكثر من الوحدات الكهروضوئية متعددة الكريستالات. هذا النوع من الدراسات مهم جدا اجرائه قبل نصب المنظومات الكهروضوئية لانعكاسه على نوع طريقة التنظيف والجدوى الاقتصادية للمشروع. وقد أشرف على المشروعين الدكتور حسين كاظم الوائلي أستاذ مشارك بكلية الهندسة بجامعة صحار.


وكان المعرض قد نظم من قبل جامعة السلطان قابوس خلال الفترة من 24 وإلى 25 مارس 2022 في مسقط وبمشاركة العديد من مشاريع التخرج لمؤسسات التعليم العالي بالسلطنة.

جامعة صحار